ادسنس

الموصل لا تزال تتمزق بين تمظيم الدولة والقوات النظامية


الموصل لا تزال تتمزق بين تمظيم الدولة والقوات النظامية
الموصل لا تزال تتمزق بين تمظيم الدولة والقوات النظامية

الوضع في الموصل..
تداعيات هنا وهناك ويبقي الوضع غامض وتتوالي التسائلات من المنتصر ولمن السيطرة الأكثر إستراتيجية حول المدينة ؟؟
فمن ناحية يدعي تنظيم الدولة الإسلامية سيطرة علي جزء كبير من الموصل والمناطق المجاورة.
بينما تؤكد المصادر الإعلانية للتنظيم أنها حققت مكاسب هائلة في المدينة وكلفت القوات النظامية وقوات الإتحاد خسائر فادحة.
ومن ناحية أخري تؤكد القوات الناظمية سيطرتها علي حوالي80% من مساحة المدينة. حيث قد أفاد بيان للجيش سيطرته علي حي سومر والمالية والسلام والساهرون في شرقي المدينة الموصلية وجنوبها الشرقي.
ويقول ضباط أمريكيون وعراقيون إن تبني تكتيكات جديدة, مثل تحسين الدفاعات في مواجهة التفجيرات الانتحارية بسيارات ملغومة، وتحسين التنسيق بين الجيش وقوات الأمن، ساهمت بشكل كبير في التقدم المسجل على الأرض.
كما أكد المتحدث بأسم  قوات الجيش العراقي بأنه تم استهداف وقتل عدد من القياديين بالدولة الإسلامية.  المتواجدين في المدينة.
وقد أدي إلي إطراب قوات التنظيم وتنحيهم إلي جنوب شرق الموصل.
وقامالجيش العراقي بإعلان بيان له يؤكد فيه إجبار القوات العراقية مقاتلي الدولة علي التقهقر إلي جنوب شرق الموصل.
مما يذكر أنه يشارك في عملية تطهير البلد والذي تدعمه الولايات المتحدة الأمريكية حوالي مائة ألف مقاتل من الجيش العراقي والفصائل العراقية المختلفة من الحشد الشعبي وغيرها.
الموصل لا تزال تتمزق بين تمظيم الدولة والقوات النظامية Reviewed by Eslam Hwda on 1:47 ص Rating: 5

ليست هناك تعليقات: