التخطي إلى المحتوى
قالت الدكتورة سوسن سلام، وكيل وزارة الصحة بكفرالشيخ، اليوم السبت، إنه تم رفع حالة الاستعداد بمختلف المستشفيات المركزية والعامة خلال فترة إجازة عيد الفطر المبارك.

ووجهت وكيل وزارة الصحة بكفر الشيخ تعليماتها بتوفير المستلزمات الطبية والعلاجية بالمستشفيات والوحدات الصحية، وتنظيم خطة عمل الأطقم الطبية من خلال خطة عمل تستهدف توفير الخدمات الطبية للمواطنين على أكمل وجه، تنفيذًا لتوجيهات الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، واللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ.

وأشارت وكيل الوزارة، إلى تشكيل لجان من إدارة الطب الوقائى والرعاية الأساسية وإدارة الطب العلاجى وإدارة التمريض والتفتيش المالي والإداري، لمتابعة أعمال الطوارئ بالمستشفيات ووحدات الرعاية الصحية، مشيدة بجهود الأطقم الطبية والتمريض والفنيين والعاملين بمديرية الصحة خلال هذه الفترة خاصة فيما يتعلق بمواجهة فيروس كورونا المستجد.

157 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 4374 حالة حتى الآن.

من جهته، قال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 4960 حالة، من ضمنهم الـ 4374 متعافيًا.

وأكد متحدث الوزارة، في بيان رسمي، تسجيل 783 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 11 حالة جديدة.

وأوضح أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، مشيرًا إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الآن، هو 15786 حالة من ضمنهم 4374 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و707 حالات وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان، رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس كورونا المستجد، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن 105، و15335 لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *