التخطي إلى المحتوى

كشفت
وزارة التموين والتجارة الدخلية عن أن المخابز تعمل  بكافة طاقاتها الإنتاجية طوال فترة عيد اتوفير
حصص الدقيق للمخابز البلدية طوال أيّام عيد عيد الفطر المبارك، بهدف استمرار إنتاج
الخبز البلدى المدعم للمواطنين طوال الوقت بجانب أيضا صرف كيات إضافية كمخزون
للمخابز
 .

كانت
وزارة التموين والتجارة الداخلية، قد استعدت لاستقبال عيد الفطر المبارك لمتابعة
المطاحن والمخابز بالقطاعين العام والخاص لضمان توفير الخبز للمستهلكين بكافة
المناطق بسهولة ويسر، وكذلك المرور على مستودعات البوتاجاز ومحطات تموين السيارات
والأسواق خلال فترة العيد للتأكد من توافر مستلزمات العيد والسلع الغذائية
والإعلان عن أسعارها ومدى مطابقتها للمواصفات وتوافر أسطوانات البوتاجاز والسولار
والبنزين بأنواعه.

وقامت
الوزارة، بوضع خطة لتنفيذها خلال فترة عيد الفطر المبارك، وهى متابعة توافر كافة
مستلزمات العيد بالمنافذ والمجمعات الاستهلاكية والأسواق والتأكد من جودتها
وصلاحيتها وأسعارها ومنها “الكعك والبسكويت “بالمجمعات الاستهلاكية
والمخابز الافرنجية ومحال الحلويات وأسعارها وقيام الشركة القابضة للصناعات
الغذائية “شركة مطاحن ومخابز شمال القاهرة” بتوفير وطرح “كعك
وبسكويت وبتى فور ” بالمجمعات الاستهلاكية.

وكانت
بدأت منافذ المجمعات الاستهلاكية وفروع الشراكات التابعة لوزارة التموين والتجارة
الداخلية، صرف منتجات كعك العيد ضمن سلع فارق نقاط الخبز وهى السلع التى تصرف
للمواطنين مجانا مقابل الترشيد فى استهلاك الخبز المدعم، كما يتم صرف السلع
التموينية ضمن مقررات شهر مايو الجارى بقيمة الدعم المخصص لعدد أفراد الأسرة
المقيدين على بطاقة التموين، فى قيام مسؤولى شركات المجمعات الاستهلاكية بتنظيم
حصول المواطنين على المنتجات وعدم التزاحم أثناء صرف المقررات التموينية للوقاية
من انتشار فيروس كورونا المستجد والالتزام بعمليات صرف المقررات التموينية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *