التخطي إلى المحتوى

بات بايرن ميونيخ مهددًا بفقدان لاعبه الإسباني تياجو ألكانتارا بسبب الإصابة في مباراته المرتقبة غدًا السبت ضد فريق آينتراخت فرانكفورت، والتي ستجمع الفريقين ضمن منافسات الجولة السابعة والعشرين من الدوري الألمامني لكرة القدم.

قال فليك الجمعة في مؤتمر صحافي افتراضي عشية المباراة التي ستقام دون جماهير بسبب القيود الناجمة عن تفشي فيروس كورونا المستجد “يجب أن ننتظر قليلاً، لا تجري الأمور كما كنا نشتهي”.

ويتصدر بايرن ترتيب الدوري بفارق أربع نقاط عن بوروسيا دورتموند، فيما يحتل فرانكفورت المركز الثالث عشر بفارق خمس نقاط عن الفريق الأول المهدد بالهبوط.

ويفتقد بايرن أيضاً المدافع نيكلاس زوله (أربطة صليبية في الركبة)، ولاعبي الوسط البرازيلي فيليبي كوتينيو والفرنسي كورنتان توليسو (جراحة في الكاحل في نيسان/أبريل).

لكن فليك سيعوّل على المهاجم الدولي سيرج غنابري العائد بعد استراحة ليومين.

وقبل مواجهة القمة المرتقبة ضد بوروسيا دورتموند الثلاثاء، أكّد فليك أنّ لا نية لديه بإراحة لاعبيه الأساسيين “نلعب ضد فرانكفورت وهذه العقبة التالية التي يجب تجاوزها، بعدها يمكننا التفكير في دورتموند”.

وكان فرانكفورت سحق بايرن 5-1 في الثاني من تشرين الثاني/نوفمبر الفائت ما أدى إلى اقالة المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش فحلّ بدلاً منه مساعده فليك.

وأقر فليك: “بالنسبة لنا كانت خسارة موجعة، لكن (السبت) ستكون مباراة أخرى، مع معطيات مختلفة، نلعب الآن بطريقة مختلفة، ننطلق من نقطة الصفر”.

وهذه الجولة الثانية بعد استئناف البوندسليغا إثر توقف لنحو شهرين بسبب تفشي فيروس “كوفيد-19″، لتكون ألمانيا الأولى بين البطولات الخمس الكبرى تستعيد نشاطها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *