التخطي إلى المحتوى

أعرب الدكتور مجدى مرشد، عضو مجلس النواب، عن اندهاشه وذهوله تجاه موقف المستشفيات الخاصة، من تسعيرة وزارة الصحة بشأن مرضى فيروس كورونا المستجد “كوفيد19″، موضحًا أن القطاع الخاص جهة من جهات الدولة ومستحيل أن يتنصل من مسئولياته القانونية.

وأضاف “مرشد”، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “التاسعة”، الذى يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، المذاع على الفضائية “الأولى”، مساء الأربعاء، أن مصر تمر بأزمة مثل باقي دول العالم فيما يتعلق بجائحة كورونا، ووزارة الصحة تتعامل بمنتهى الطيبة واللين مع المستشفيات الخاصة ووضعت لهم تسعيرة عادلة، وعليه يجب تطبيق قانون الطوارئ على من يرفض مساعدة الدولة.

وتابع النائب البرلماني: “نحن في وقت أزمة.. ولا وقت استهتار أو تهاون.. بنكسب والحمد الله.. ولما تكون الدولة عوزانا لا نتردد.. ويجب تطبيق قانون الطوارئ على الرافضين لتسعيرة وزارة الصحة”.

وعلق النائب البرلماني على ما قاله عضو مجلس إدارة غرفة مقدمي الخدمات الصحية للقطاع الخاص باتحاد الصناعات، الدكتور خالد سمير عبدالرحمن، قائلًا: “حرف الهلع إلى دلع”، موضحًا أن لجوء مرضى كورونا إلى المستشفيات الخاصة لعدم كفاية المستشفيات الحكومية، وليس من قبيل الترفيه”.

في سياق منفصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأربعاء، خروج 523 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 7350 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 8371 حالة، من ضمنهم الـ 7350 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1079 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 36 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي “القاهرة، الجيزة والقليوبية”، بينما سجلت محافظات “البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء” أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الأربعاء، هو 28615 حالة من ضمنهم 7350 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1088 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن “105”، و”15335″ ورقم الواتساب “01553105105”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *