التخطي إلى المحتوى
قام النائب إلهامي عجينة، نائب البرلمان عن مركز ومدينة بلقاس، في محافظة الدقهلية، بزيارة لمستشفى بلقاس مؤخرًا.

وللمرة الثانية في شهر قام نائب البرلمان، بنشر صور وفيديو للزيارة عبر صفحتة الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك.

على الفور قامت نقابة أطباء الدقهلية، بإصدار البيان التالي: “مازال مسلسل مخالفات نائب بلقاس الهامي عجينة مستمرة في قطاع الصحة بمحافظة الدقهلية، حيث قام بزيارة مستشفى بلقاس المركزي يوم الجمعة ٢٢ مايو ٢٠٢٠ وقام بنشر فيديو عن الزيارة على صفحته الشخصية.

قام الفريق القانوني بنقابة أطباء الدقهلية برصد المخالفات التالية أولا: التصوير داخل العناية المركزة بمستشفى بلقاس المركزي في تواجد المرضى، ونشر الفيديو على الصفحة الشخصية لنائب بلقاس، وعلى الرغم أنه مسح الفيديو من على الصفحه، إلا أنه ما زال يتحمل المسؤليه القانونية لذلك.

وجائت المخافة الثانية: إفشاء أسرار المرضى من مدير مستشفى بلقاس في الفيديو المنشور مخالفًا القوانين وآداب المهنة، وثالثا: عدم الالتزام بمعايير مكافحة العدوى أثناء زيارة العناية المركزة والجلوس في العناية بطريقة غير لائقة.

على الفور قامت نقابة أطباء الدقهلية باتخاذ ما يلي رفع مذكرة ملحقه لرئيس مجلس النواب، لضمها للمذكرة التي تم تقديمها سابقا لرئيس مجلس النواب الخاصة بزيارة نائب بلقاس لمستشفي شربين المركزي.

كما تم تقديم شكوى للمحامي العام بالدقهليه بهذه المخالفات التي حدثت من النائب في مستشفى بلقاس المركزي لضمها للتحقيقات السابقة الخاصة بمستشفي شربين. 

وتضمنت إجراءات النقابة استدعاء مدير مستشفى بلقاس إلى نقابة الأطباء بالدقهلية للتحقيق فيما بدر من مخالفات.

وفي نهاية بيان النقابة أكدت أنها سوف تستمر في إتخاذ كل الخطوات القانونية لتعديل المسار والحفاظ على هيبة المهنة.

جدير بالذكر أن النائب إلهامي عجينة كشف ما حدث داخل مستشفى شربين، الواقعة الأولى للتصوير مؤكدًا أن ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي والهجوم عليه يأتي بسبب عدم معرفة الحقيقة.

وقال عجينة إن ما حدث جاء بعد تلقيه مكالمة من مواطن يبكي “الحقني أبويا بيموت في مستشفى شربين ومش لاقي دكاترة”.

ونفى النائب اقتحامه المستشفى، مؤكدًا أنه لم يقتحم والفيديو متواجد وأنه يمتلك مستندات من المستشفى عن ما يحدث بها من قصور.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *