التخطي إلى المحتوى

أعلنت جامعة القاهرة، تكريم اسم وأسرة الدكتور هشام الساكت وكيل كلية طب قصر العيني لشؤون خدمة البيئة وتنمية المجتمع وذلك بتوجيهات من الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لرئيس جامعة القاهرة باعتبار الدكتور الساكت أحد شهداء الجيش الأبيض في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وأشار الدكتور محمد عثمان الخشت إلى أن جامعة القاهرة لها الفخر أن تقدم شهداء من الجيش الأبيض للدفاع عن جموع الشعب المصرى، مؤكدا علي أن الراحل الدكتور هشام الساكت من الشخصيات النبيلة ومن أبرز قيادات جامعة القاهرة ويتمتع بأخلاق رفيعة ونبل في السلوك واداء متميز.

وذكر الدكتور الخشت، أن الشهيد الراحل لم يتأخر يومًا عن أداء الواجب حتي في أصعب الظروف ولم يتخلف يومًا عن القوافل الطبية التي ترسلها الجامعة للأماكن الاكثر احتياجا وللمناطق العزيزة لمصر ومنها حلايب وشلاتين والتي استطاع أن يقدم خدمة طبية متميزة للأهالي، بالإضافة إلى اشتراكه في معظم اللجان الطبية في أصعب الظروف بالقصر العيني.

وأكد الدكتور الخشت، أن أسرة شهيد الجيش الأبيض تحت رعايتنا منذ اللحظة التي أصيب فيها الراحل د. هشام الساكت، قائلًا: “من المفارقات الجميلة إنه رحل عنا يوم جمعة والرئيس السيسي يكرمه أيضا يوم جمعة”، مشيرًا إلى أن الجامعة أطلقت اسم شهيد كورونا على مجمع التعليم المتميز والذي كان له دور في إنشائه تخليدا له.

ووجه الدكتور الخشت، باسم أعضاء هيئة التدريس والعاملين والجيش الأبيض من الأطقم الطبية بكل الشكر والتقدير إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي على اهتمامه وحرصه الشخصي وبدون اقتراح من أحد علي تكريم شهداء الجيش الأبيض.

كما وجهت أسرة الشهيد الدكتور هشام الساكت، الشكر للرئيس السيسي، مؤكدين على سعادتهم بهذا التكريم والذي يؤكد احساس الرئيس بالفترة الصعبة التي يمر بها الجيش الأبيض وهو ليس تكريمًا الدكتور هشام الساكت وإنما تكريمًا لهم جميعًا ليكون دافع لتقديم المزيد لمواجهة فيروس كورونا.

اقرأ أيضا.. أخر احصائيات كورونا في مصر

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الجمعة، عن خروج 157 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 4374 حالة حتى أمس.

من جهته، قال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 4960 حالة، من ضمنهم الـ 4374 متعافيًا.

وأكد متحدث الوزارة، في بيان رسمي، تسجيل 783 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 11 حالة جديدة.

وأوضح أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، مشيرًا إلى أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الآن، هو 15786 حالة من ضمنهم 4374 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و707 حالات وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان، رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس كورونا المستجد، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن 105، و15335 لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *