التخطي إلى المحتوى

قالت المهندسة ندى حسن، زوجة الشهيد الرائد أحمد شبراوي، إنها كانت على علم ببطولات الشهيد والمعاناة التي تكبدها هو وزملائه في الدفاع عن تراب الوطن قبل استشهاده، ولكن عرض ذلك في عمل درامي بمسلسل “الاختيار”، كان له تأثير أكبر مما عايشته، معقبة: “أنا كنت عارفة بطولات الشهيد ولكن رؤيتها في دراما كان شيء مختلف لأننا كزوجات للشهداء لم نراهم في العمل”.

وأضافت حسن، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “التاسعة”، الذى يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، عبر القناة الأولى المصرية، أنها تفتخر أنها زوجة الشهيد، متابعة: ” أنا لي الشرف أنى أكون زوجة الشهيد، الشهيد كان جدع ومصري أصيل يحب بلده وعارف يعنى أيه عرض ووطن ونخوه”. 

ولفتت زوجة الشهيد، إلى أن كل ضابط خريج الصاعقة هو مشروع شهيد، مستطردة:”كان يحاول دائمًا أن يمهد لي أنه مشروع شهيد منذ أن كنا في بداية حياتنا،..من وإحنا في الخطوبة وهو بيقول لي أنا مشروع شهيد حتى بعد الزواج والانجاب كان يردد ذلك وعندما كنت أحزن كان يقول لي أن الشهادة ليست بالشيء الهين ولا كلام وبس ده شيء ضروري من أجل الحفاظ على الوطن”.

وبدأت الحلقة الـ30 والأخيرة من مسلسل “الاختيار”، بحديث زوجة الشهيد منسى الحقيقية السيدة منار سليم عن شعورها وإحساسها باستشهاده، حيث مكث معها 3 أيام، فى رمضان وذهب للكتيبة، كما تحدث أبطال موقعة البرث الحقيقيون وقدموا وصفا تفصيليًا عن المعركة، وقالوا أن التكفيريين أرادوا أن يرفعوا علم القاعدة على الكمين، وهو ما اتفقنا عليه جميعا بعدم اعطائهم هذه الفرصة، وخلال حديث الأبطال عن معركة مربع البرث، مزج المخرج بيتر ميمى مشاهد المسلسل بحديثهم لتتمكن الجماهير من رؤية ما حدث بشكل واقعى، ليوضح الصورة الحقيقية.

قصة مسلسل الاختيار

يتناول قصة حياة الشهيد أحمد صابر المنسي، قائد الكتيبة 103 صاعقة، الذى استشهد فى كمين “مربع البرث”، بمدينة رفح المصرية عام 2017، أثناء التصدي لهجوم إرهابي في سيناء.

أبطال مسلسل الاختيار

يشارك في بطولته بجانب أمير كرارة كلا من أحمد العوضي، دينا فؤاد، سارة عادل، ضياء عبد الخالق، وتأليف باهر دويدار وإخراج بيتر ميمي، وإنتاج شركة سنرجي

ويشارك أيضًا مجموعة من النجوم كضيوف شرف فى أحداث مسلسل الاختيار، ‏الذى تدور أحداثه فى إطار تشويقى، وعلى رأسهم آسر ياسين، محمد ‏إمام، كريم محمود عبد العزيز، ماجد المصرى، محمد رجب، صلاح ‏عبد الله، إياد نصار، أحمد وفيق، كريم عبد الخالق، وآخرون‎.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *