التخطي إلى المحتوى

حرص نادي إنتر ميلان الإيطالي على نعي مدربه السابق لويجي سيموني الذي حقق معه لقب كأس الاتحاد الأوروبي عام 1998، والذي وافته المنية اليوم الجمعة عن عمر ناهز 81 عاما.

وتوفى سيموني بعد معاناة مع المرض بعد تعرضه للإصابة بجلطة دماغية العام الماضي.

ودرب سيموني خلال مسيرته عددا من الفرق أهمها نابولي ولاتسيو وإنتر ميلان، وقاد الأخير للتتويج بكأس الاتحاد الأوروبي عام 1998 على حساب مواطنه لاتسيو بفوزه بثلاثية نظيفة في نهائي المسابقة القارية.

وقبل دخوله مجال التدريب، دافع سيموني كلاعب، عن ألوان كل من يوفنتوس ونابولي وتورينيو.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *